العودة   منتدى أحلى حياة في طاعة الله > الحب الحقيقى > ۩۞۩ .......... أحبك ربي .......... ۩۞۩
التعليمـــات اجعل كافة الأقسام مقروءة

۩۞۩ .......... أحبك ربي .......... ۩۞۩ إن في القلب فاقة لا يسدها إلا حب الله والرجوع إليه ودوام ذكره وصدق الإخلاص له .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-12-2011, 01:38 AM   رقم المشاركة : 1
إرتقــاء
قلب ينبض
 
الصورة الرمزية إرتقــاء

 


الجنس: female

اسم الدولة Egypt

إرتقــاء غير متواجد حالياً

 

إرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to behold

 

Icon1f2 الحلقة الخامسة "إنـه يحبــــك"



أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم

بسم الله الرحمن الرحيم



إن الحمد لله نحمده ونستعينه وننستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا و من

سيئات أعمالنا



إنه من يهده الله تعالى فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له و أشهد ألا إله إلا

الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبد الله و رسوله



اللهم صلي على محمد و على آل محمد كما صليت على ابراهيم و على ءال

إبراهيم إنك حميد مجيد



اللهم بارك على محمد و على آل محمد كما باركت على ابراهيم و على ءال ابراهيم انك حميد مجيد


أما بعد ،


فإني أسأل الله تبارك و تعالى أن يرزقنا حبه و حب من يحبه و حب كل عمل صالح يقربنا إلى حبه


اللهم لا تجعل في قلوبنا حبا إلا لك
ولا تعلقا إلا بك


اللهم أفض علينا بالخير و الجود يا أكرم الاكرمين

سبحانك اللهم ربنا وبحمدك على حلمك بعد علمك

سبحانك اللهم ربنا وبحمدك على عفوك بعد قدرتك






من الحجات اللي تبسط الواحد إنه في ناس كده باينة ظاهرة لينا ، عايشين حياتنا بيحسوا بمعاني... هم دول المحبين بجد

اتصلت عليا امرأة في سن الخمسين ...أم من الأمهات, - ربنا يحفظها و يبارك فيها يا رب
السؤال:
يا شيخ ...
أنا نذرت نذر و مش عارفة النذر ده هعرف أوفيه و لا لأ
وكنت عايزة أعرف حكم الشرع في الكلام ده

أنا تصورت في البداية انو موضوع من جملة الموضوعات يعني هتتكلم انها نذرت إن ابنها لما يحصله ايه هي هتعمل كذا الكلام المشهور المعروف فقعدت أقولها حكم النذر و الكلام ده

النذر عجيب
أول ما بدأت تقولي الحجات اللي نذرتها و عاهدت ربنا عليها بدأت أستشعر ان انا بتعامل مع شخصية مختلفة
اتصوروا ندرت ايه ؟؟
ندرت
1 ) إنها تحفظ القرآن كله
2) إنها تحفظ عشرة من أولاد المسلمين
3) إنها تصوم سنتين الصيام يكون في الأشهر الحرم ، تصوم أربعة أشهر الحرم كاملين
4) قالت إنها متفرطش في ليلة في قيام الليل
5) إنها دايما تحافظ على صلاتها في أول الوقت وبالذات صلاة الفجر
6) قالت إنها تتصدق بصدقة معينة كل يوم


و الله هي كده
قالت الحاجات ده وقعدت تعدد حاجات يعني دول اللي أنا لحقت افتكرتهم من الحجات اللي هي ذكرتهم ليا في النذر

إيه السؤال ؟؟

قالت لي النذر ده من 31 سنة
ياااااااااااااااه !!

شوفوا اللي خططت لحياتها إزاي وهي عندها عشرين سنة - هي قالت إن عندها 51 سنة دلوقتي-
فمن سن عشرين سنة حطت لنفسها برنامج كده تمشي عليه

قالت لي
القرآن اللهم لك الحمد ختمته السنة اللي فاتت _ بتجاهد 30 سنة ختمت و عندها خمسين سنة _
قالت بفضل الله عز وجل ختمت السنة اللي فاتت

كان تاني حاجة في النذر إنها تحفظ 10 من أولاد المسلمين
قالت بفضل الله عز وجل كانت سبب لتحفيظ القرآن لعشرة من المسلمين

موضوع القيام قالت من ساعة ما عاهدت ربنا بفضل الله عز وجل محصلش إلا في الأوقات اللي هي عذر أو أوقات الضرورة إن أنا أفرط في القيام
صلاة الفجر
ربنا من علي بفضل الله عز وجل (30) سنة محافظة على صلاة الفجر في أول الوقت
الصدقة
ربنا موسع علي و الحمد لله تصدقت

إيه سؤالك ؟؟
سؤالها عن الصيام قالت لي إنها عايشة بكلية
في كلية من الكليتين حصل فيها عيب فحصل عملية جراحية وأستأصلوا لها كلية فعايشة بكلية واحدة
فالصيام بقى صعب عليها
فقالت لي أنا صمت في سنة 130 يوم _هم كانوا أربع أشهر_
قالت لي بفضل الله عز وجل صمت 130 يوم في السنة
فأنا دلوقتي بكلمك عن السنة التانية
أنا مش عارفة أعمل إيه ؟
فقولت لها يا أمي أنتي كنتي ندرتي بإيه ؟
هنا كان الغلط
بس شوفوا هي يعني بتفكر إزاي
قلت لها
أنتي نذرتي إيه ؟؟؟
قالت لي قلت _ لو الحجات دية معملتهاش ربنا يحرم علي الجنة_
طبعا مينفعش إن الإنسان يعمل الكلام ده لأن ده يدخل تحت مسمى ما يسميه النبي -صلى الله عليه وسلم- الاعتداء في الدعاء.
فمينفعش إن واحد يندر ندر زي كده
بس أنا بتكلم عن روح
بس أنا بتكلم عن نفسية
انا بتكلم هي جواها إيه ؟

فبقول لها يا أمي ...
قولي لي
أنتي عملتي كده ليه ؟!

فبمنتهى السرعة
قالت لي بحبه


ولو تسمع كلمة بحبه من لسانها تعرف يعني إيه
عبد محب لله تبارك و تعالى

طبعا
زي ما أنا قلت

المسألة دلوقتي أنا مش متوقف عند الحكم الفقهي ... أنا متوقف عند اللي عايشين كده ...أنا متوقف عند اللي مثابرة 30 سنة تختم قرآن وتحفظ عشرة مش مفرطة في ليلة في قيام ليل ودول وسطنا
أنا مبتكلمش عن الصحابيات

أنا مبتكلمش عن حد من نساء السلف

يا رجال و يا أخوات و يا إخوة.... أنا بتكلم عن شخصية موجودة وسطنا ... حبها لربها خلاها وصلت لفين

لو بتحب ...
هتلاقي نفسك بتعمل حاجة مختلفة
حبها خلاها تشتغلت ، خلاها استقامت التلاتين سنة بالشكل ده


يا ترى أنت لما كلمتك ، و ياترى أنتي لما كلمتكوا على معنى حب الله ده اتغير فيكوا إيه ؟؟؟
وعملتوا إيه ؟؟؟
وطبقتوا الواجب العملي بتاع الحلقة اللي فاتت إزاي ؟؟

أنا عايز ننتقل بقى في الحلقة النهارده إلى المعنى من قِبل الله تبارك وتعالى
احنا قلنا المرة اللي فاتت لو أنا بحبه سبحانه وتعالى .. هعمل وهعمل وهعمل وهعمل ...

طب ما تعالى كده أحببك شوية في ربنا ونزود الجرعة شوية النهارده وأقولك..

~ ~(كيف يُحبك ربك )~ ~

وأعدد لك شوية من مظاهر
" علامات حب الله للعبد "





أول حاجة ،


واحدة من العابدات بيحكي المناوي في فيض القدير خبرها بيقول كانت

تدعوا الله عز وجل فتقول


" اللهم بحبك لي إلا غفرت لي "

اي ده أي ده!!

ينفع حد يقول الكلام ده ؟ ينفع حد يقول يا رب على قدر حبك ليَّا اغفر لي

يا رب..مينفعش ...مين قالك إنه بيحبك ...فقيل لها كذلك


الناس قالوا لها يا ستي مينفعش تقولي اللي بتقوليه ده " أما يكفيكي أن تقولي

بحبي لك "

يعني لو أنتي عايزة تدعي وعايزة تقولي إن أنتي يا ستي بتحبي ربنا أوي فقولي

اللهم بحبي لك اغفر لي


إنما تقولي اللهم بحبك لي إلا غفرت لي !!


فقالت أما سمعت رب العالمين وهو يقول " يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ "


فقدم محبته لهم على محبتهم له


وواحدة تانية قالت نفس الكلام دعت فقالت

" اللهم بحبك لي إلا رددت لي قلبي "



و الله إحنا محتاجين الدعوة دي بس مش عارف إحنا هنعرف ننطق نقول زي

العابدات دول ولا إحنا مش في المقام ده إن إحنا نقول اللهم بحبك لي

لكن لو بقى عندنا يقين بالمعاني اللي إحنا هنتكلم فيها النهاردة دي ممكن نقولها

كده


" اللهم بحبك لي إلا رددت لي قلبي "

قلبي اللي اتحرم وبِعد ...


يارب رده لي


ويا رب متخليش فيه حاجة إلا اللي بتحبها وترضى عنها


قالت " اللهم بحبك لي إلا رددت علي قلبي "



فقيل لها


" من أين تعلمين أنه يحبك ؟ "


جبتيها منين دي بقى


قالت..." جيش من أجلي الجيوش "

هي الناس اللي خرجت تجاهد في سبيل الله دي من لدن النبي صلى الله عليه

وسلم علشان يفتحوا الأمصار عشان يعلوا راية التوحيد


ده كان علشان خاطر مين ؟؟؟

ده كان علشان خاطر إن يطلع من نسل الناس دي مسلمين

فبتقول ابائي مكنوش مسلمين " جيش من أجلي الجيوش "



عشان أطلع مسلمة

" وأنفق الأموال " أُنفقت الاموال " و أخرجني من دار الشرك و أدخلني في

التوحيد ، و عرفني نفسه بعد جهلي إياه .. فهل هذا إلا لعناية ؟ "

تتصور إن أنا ربنا سبحانه و تعالى يمتن علي بالمنن دي كلها هي دي علامات

حب ..

إنه طلعك مسلم ، و طلعِك مسلمة ، و بردوا يائس ومحبط ، وبردوا بتقولي

مفيش فايدة فيكي


أومال خلاكي مسلمة ليه ؟

ياشيخ مش قصدي " اصل أنا فاهم ، أصل أنا الكلام ده كله يعني بيتردد

على سمعي أوقات طويلة "

ياشيخ أنا مبتكلمش في المعنى ده خالص .. أنا بتكلم على إن أنا كنت مشيت

حبتين بعدين تعثرت حصل وجرى و و و و ..

فواضح إن ربنا سبحانه وتعالى لا يريدني ..

المعنى مش كده خالص

دايما أرد على المحبط ده اللي بيقولي مفيش فايدة فيا اللي بيقولي يعني أنفض

يدك مني


أقول له كلمة واحدة


طلعك مسلم ليه ؟؟

ياعم ما كنت طلعت من فلان ولا علان

ويا سيدي هو ربنا - سبحانه وتعالى - أنت يعني متصور أن أنت قدرك إيه
ولا إيه ؟!

عشان تعرف أنت إيه في كونه

في فيلم كده كانوا بيعرضوه ع النت ... بيجيبوا إيه ؟


أنتوا عارفين في إمكانيات معينة دلوقتي كده عن طريق خدمات الجي بي إس

وغيرها بيجيب أنت فين على الكرة الأرضية فيبتدوا يسحبوا يقولك إيه


دلوقتي إحنا على ارتفاع ألف كيلو متر .. إحنا على ارتفاع عشرة ألاف

كيلو متر ..

فيبتدي يوريك أنت كنت إيه ؟؟

لما بدأنا نرفع نرفع نرفع .. أنت مفيش خالص ويسحب ويسحب لغاية لما

يقولك سنة ضوئية و100 سنة ضوئية و الكلام ده

تلاقي نفسك أنت مينفعش تقول على نفسك ذرة في كون ربنا

فاللي هو ذرة ده اللي هو ميسواش حاجة ده بين الخلق ده كله .. هو ده اللي

قاعد يقول .. لا ربنا لا يريدني وكذا

يعني لو تأملت المعنى ده وبعدين تبص تلاقي إن الله عز وجل اصطفاك

بالإسلام واصطفاك بمنن و اصطفاك بنعم

وخلاك تصلي له ؟ وخلاك تقف بين إيديه

هي قالت كده

قالت ربنا سبحانه وتعالى عمل كل الأمور دي هل تظن إلا أن ذلك لعناية ؟


إن ربنا سبحانه وتعالى يحبني ... فلذلك أخرجني موحدة

أنا عايز كل مسلم بيسمعني دلوقتي يرفع راسه ويقول


أيوه ربنا أمتن علينا بهذا ...

بس تبقى مسلم حق الإسلام بقى ، تبقى بجد عارف تشكر نعمة ربنا عليك

مش اللي هو " آآه طبعا ربنا بيحبنا فخلاص بقى نعيش في الأرض زي ما

إحنا عايزين"

ده يصح وده ينفع ؟؟


أكيد المعنى مش هيبقى كده

فدي من علامات حبه سبحانه وتعالى ..أن جعلنا من أهل التوحيد .. من علامة حبه لك


من علامة حبه ليك كذلك إنه بيسترك ،

يعني بصوا حتى الموقف ده " موقف الحياء من الله سبحانه وتعالى يوم القيامة "

وأنت بين يديه

شوف النبي صلى الله عليه وسلم بيقول إيه في الحديث ، الحديث في البخاري ،
يقول : " يدنوا احدكم من ربه "

تتصور نفسك دلوقتي نودي عليك ...يا محمد .. يا فاطمة .. يا علي ... يا عائشة ...

يتنادى عليك باسمك و باسم أبيك .. يا فلان يا ابن فلان أحضر الآن للقاء الرحمن

فداخل بترتجف .. هتبقى أمام ربنا فتدخل .. فبصوا بقى المعنى العالي ده ،

أنت كده خلاص " يَوْمَ تُبْلَى السَّرَ‌ائِرُ‌ "

يوم الفضيحة ووقت التقرير ، ووقت المحاسبة فحتبقى على رؤوس الأشهاد

وتبتدي الناس كلها تشوف الفضايح كلها حيعمل إيه ربنا سبحانه وتعالى

قال صلى الله عليه وسلم " يدنوا أحدكم من ربه حتي يضع كنفه عليه "


ربنا يسترك ربنا يرخي عليك ستر كده ، زي ما كان سترك في الدنيا فيدنو

عليك ويبتدي يقول لك

" يقول: عملت كذا و عملت كذا ، فيقول العبد : أي رب نعم فيقول

وعملت كذا يوم كذا "

سبت الصلاة الفلانية قعدت كام سنة مبتصليش قعدت أد إيه بتسمع أغاني ؟

قعدت أد إيه ماشي مع بنات ؟ قعدت أد إيه حاطت فلوسك في الربا ؟


قعدت تعمل كذا وكذا من الذنوب دي حاسب نفسك

أيوة أنا عملت ده كله ويمكن الناس متعرفش حاجة عن الكلام ده خالص ،

ذنوب الخلوات الذنوب اللي الناس مش عارفاها اللي أنت عملتها قبل ما

تعرف طريق ربنا

" فيقول عملت كذا يقول نعم يا رب "

شوفوا بقى المكافأة


أنا عايزك ينشرح صدرك


" فيقول سترتها عليك في الدنيا وأنا اغفرها لك يوم القيامة "


" سترتها عليك "

مخلتش الناس تعرف اللي أنت كنت بتعمله ، كنت بتبارزني أنا بس

كنت أنا بس اللي مُطلع

رب العالمين يراك ويطلع عليك ويشوفك أانت بتعصيه فيحلم عليك ويسترك

و يوم القيامة تقف بين إيديه فيغفر لك ..

بالله ... متحبوش ؟!!!!!!!!!

بالله ... متقطعش نفسك عشانه ؟ إيه أعظم من كده منّ ؟
إيه أعظم من كده فتح ؟ إيه أعظم من كده اصطفاء ؟


" سترتها عليك في الدنيا وأنا أغفرها لك يوم القيامة "



كان يحيى ابن معاذ

يقول في مناجاته " إلهي "

اتعلموا إحنا عايزين نتعلم من المحبين


كان يقول إيه " إلهي ما أكرمك إن كانت الطاعات فأنت اليوم تبذلها "

إن كنت بطيعك فأنت من وفقتني

" وإن كانت الذنوب فأنت اليوم تسترها "

فعلت الطاعة فاليوم وفقتني لها ثم بعد ذلك قبلتها على ما فيها

عملت الذنب سترتها وبعد ذلك غفرتها

" فنحن من الطاعات بين عطيتك وقبولك "

بين إن أنت وهبت لنا النعمة دي وما بين إن أنت تقبلتها على ما فيها من عيب


" ونحن من الذنوب بين سترك و مغفرتك "


وكان سفيان الثوري يقول في المناجاة

" سترك الجميل الذي لم يزل "

يعقد يقول لله تبارك وتعالى .. يارب أنت ستير

" سترك الجميل الذي لم يزل "

مازلت متفضل عليا يا رب

" سترك الجميل الذي لم يزل "


لو يا رب كانت للذنوب رائحة لقذرنا الناس



كانت الناس عرفت إحنا إيه و عرفت اللي جوانا إيه ؟؟

لكن

رب يحب فكيف تعجب ؟

رب بيحب


كان ذو النون يقول في المناجاة


" كم من ليلة بارزتك يا سيدي بما استوجب منك الحرمان "

ياااااااما عملت ذنوب يا رب

"وأسرفت بقبيح فعالي منك على الخذلان "

كنت استحق إن أنت تخذلني وإن أنت ترفع رحمتك عني

" فسترت عيوبي عن الإخوان "

فالناس معرفتش كل اللي حواليا معرفتش عيوبي وذنوبي



" وتركتني مستورًا بين الجيران لم تكافئني بجريرتي "

كان المفترض إن تتقطع فيها رقبتي ، إن تتشل فيها أعضائي إني ألقى العقوبة

المُرة

" لم تكافئني بجريرتي ولم تهتك ستري فلك الحمد على صيانة جوارحي ، ولك الحمد على ترك إظهار فضائحي "


بيحبك فبيسترك

بيحبك فبيبتليك

النبي صلى الله عليه وسلم قال " إذا أحب الله قوماً ابتلاهم فمن صبر فله الصبر و من جزع فله الجزع "

الحديث رواه الامام أحمد في مسنده و جود إسناده الأرنؤوط


اللي ربنا بيبتليه .. يبقى بيحبه ..

بس عشان ينبهه فلازم تبقى في عقوبة كده تلفت نظره


عارفين المثال اللي بيضربه بعض العلماء

ذكره بن القيم اللي هو ولد كان ماشي في الطرقات فبص لقى واحد أمه

خارجة وبتزعق في ابنها وهو ولا همه قاعد بيشوح بإيديه أنتوا حاسبين

نفسكوا إيه يعني عشان كذا كذا كذا هروح وهعمل وهعيش حياتي

عارفين أنتوا نظام الولاد العاقين ده

فالأم قفلت في وشه الباب فمشي

قعد له يوم يومين راح عند صاحبه ده ، راح عند ده ، تقل

بقت الناس بدأت يظهروا له إنه يعني كده خِف

الموضوع كده طول حبتين فبدأ يحس إن ملوش مكان حيروح شمال يمين

خلص صحابه فملوش مكان .. فين مكاني ؟؟

مكانك في بيت أهلك فيرجع ندمان ويرجع دمعته على خده ويرجع يطرق

باب أمه فيخبط ع الباب يلاقي الباب مقفول .. يخبط تاني .. يلاقي الباب

مقفول وبعد شوية الجهد والتعب يوصلوا بيه لأعلى ما يكون فينام ع

العتب .. ينام على عتبة باب أمه فتفتح أمه الباب فأول ما تفتح تلاقي ابنها

فتخدوا في حضنها وتطبطب عليه و تقول له.... ليه عملت كده ؟ ليه خلتني

أعمل معاك كده؟ أنت مش عارف أد إيه أنا بحبك ؟؟ أنت مش عارف أد إييه

أنا عايزاك تبقى كويس ؟!


ابن القيم بيعلق على المشهد ده وبيقول شوفوا كده أمه وهي حضناه وبتقوله الكلام الحلو ده



هو ده المعنى ولله المثل الأعلى

الله أرحم بعباده من الوالدة بولدها


فالأم إذا كانت بتقول كده فالله عز وجل يبتليك

نفس المعنى المشار إليه في قصة الأم دي

بيبتليك علشان تراجع حساباتك وتعرف إن أنت مقصر في أشياء فتستدرك أمرك

اقرأ
الأبيات دي ..
وحس ... أد إيه بتسيب ألم العتاب

عبادٌ أعرضوا عنا
بلا جرمٍ ولا معنى
أساءوا ظنهم فينا
فهلَّا أحسنوا الظن
فإن خانوا فما خنا
و إن عادوا فقد عُدنا
و إن كانوا قد استغنَوْا
فــــإنَّــــا عنهم أغنــى

عبادٌ أعرضوا عنا ..... سيبت طريقه ليه ؟؟ وهو بيحبك ؟!


بلا جرمٍ و لا معنى ...... عمل فيك إيه وعمل فيكي إيه عشان تذنبي وتعصيه ؟!
أساءوا ظنهم فينا ...... أنتي كنتي فاهمة إن ربنا بخيل أو ظالم .... حـاشــاه

بلا جرم و لا معنى ، أساءوا ظنهم فينا ، فهلا أحسنوا الظن

يا جماعة عايزين النهاردة نحسن الظن بالله

و الله

ربنا غفور غفار... حيغفر لنا الصغير و الكبير .. حيغفر لنا القطمير والقناطير ..

بس نُقبل ، بس نرجوا ، بس نحس



فهلا أحسنوا الظن

فإن خانوا فما خنا .... لو عاملت ربنا بالخيانة وخونته وخونت الامانة


خونت الأمانة اللي ربنا سبحانه وتعالى جعلها ليك يا بني الإنسان

أمانة التكليف

أمانة إن أنت تبقى عابد لله

فإن خانوا ، خونته لما عملت الذنب في السر

خونته وأنت مش مراقب نظره وأنت مش همك

فإن خانوا فما خنا

مخانكش .. معاملكش بما تستحق

و إن عادوا ، ولو جيت وأقبلت عليه تلقاك من بعيد وأدناك إليه ...

قريب ... قريب ... سبحانه وتعالى


و إن كانوا قد استغنوا

مش فارقة معاك ؟؟

فإنا عنهم أغنى

بيحبك سبحانه وتعالى .. فتتصور إنه بيتودد إليك حتى لو ظلمت نفسك وحتى لو تجاوزت حدودك



شوفوا المعنى اللي قاله بن عباس رضي الله عنه في قول الله عز وجل

" إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا "



الآيات دي جت في سورة البروج

" إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ "

دول ناس فجرة .. ناس مجرمين ...



قتِّلوا وعذبوا أولياء ربنا سبحانه وتعالى لم يقل إن الذين فتنوا المؤمنين و
المؤمنات سوف نصليهم نارا

لأ بل قال سبحانه وتعالى " ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا "

رغبه في التوبة

" ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِ‌يقِ "

بيحبك ، فبيسترك ، وبيبتليك ليمتحنك و يهذبك


بيحبك...
فطلعك مسلم

بيحبك ...
فبيفتح لك أبواب الخير " يا باغي الخير أقبل ، يا با غي الشر أقصر"

تعمل ذنوب تقيلة وبعد كده تقول ذكر يسير على لسانك



فيغفر لك ذنووووووب بأمثال الجبال

يبقى بيحبك


يبقى لازم تحبه

فلازم تُقبل عليه



واجبنا العملي


عايزين نجيب كتاب من الكتب اللي فيها جمع للأحاديث القدسية

في كذا كتاب هتلاقوهم في المكتبة

أصلها بيبقى ليها مفعول تاني خالص لما تقعد كده وتقرأ الاحاديث القدسية

بالذات وتشوف المعاني اللي فيها حتجسد أوي معنى الحب اللي اتكلمنا عليه
في هذه الحلقة

ياريت نبقى ننفذ الواجبات .. وخطوة بخطوة مع بعض.. نزرع الحب في قلوبنا


أسأل الله تبارك وتعالى أن يرزقنا و إياكم الصدق والإخلاص في القول والعمل
سبحانك اللهم ربنا و بحمدك ، أشهد ألا إله إلا أنت ، أستغفرك و أتوب إليك
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله و صحبه و سلم

منقوول




للإستمــاع للحلقة

mp3

rmv


















التوقيع

قال محمد بن سعيد المروزي : إذا طلبت الله بالصدق ؛ آتاك الله تعالي مرآة بيدك تبصر كل شئ من عجائب الدنيا والآخرة



وقال أبو سليمان "من كان الصدق وسيلته ؛ كان الرضا من الله جائزته


فالصادق حبيب الله

الصدق في كل شئ وليس القول واللسان فقط
***

اللهم اجعلني من أحب إمائك إليك
    رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 01:53 AM   رقم المشاركة : 2
امة الرحمن/فاطمة
مشرفة
 
الصورة الرمزية امة الرحمن/فاطمة

 


الجنس: female

اسم الدولة Egypt

امة الرحمن/فاطمة غير متواجد حالياً

 

امة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant futureامة الرحمن/فاطمة has a brilliant future

 

افتراضي

جزاكِ الله خيرا








التوقيع

رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ(النمل 19)

    رد مع اقتباس
قديم 09-12-2011, 02:54 PM   رقم المشاركة : 3
رسول الله قدوتى
قلب جديد
 
الصورة الرمزية رسول الله قدوتى

 


الجنس: female

اسم الدولة Egypt

رسول الله قدوتى غير متواجد حالياً

 

رسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enoughرسول الله قدوتى will become famous soon enough

 

افتراضي

جزاكى الله خيرا أختى الحبيبه موضوعك قمه فى الروعه جزاكى الله الجنه وجعله فى ميزان حسناتك
اللهم انى استودعتك قلبى فلا تجعل فيه لاحد غيرك شيئا








التوقيع

ألا بالصبر تبغ ما تريد
وبالتقوى يلين لك الحديد

تريد النفس أن تبلغ مناها

فالله يفعل ما يريد
فلا تيأس اذا ضاق أمرك
فكم فى الغيب من عجب عجيب

تأمل صنع ربك يأتى بما
تهواه من فرج قريب

    رد مع اقتباس
قديم 09-14-2011, 07:15 AM   رقم المشاركة : 4
إرتقــاء
قلب ينبض
 
الصورة الرمزية إرتقــاء

 


الجنس: female

اسم الدولة Egypt

إرتقــاء غير متواجد حالياً

 

إرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to beholdإرتقــاء is a splendid one to behold

 

افتراضي

اللهم آمين وإياكِ

جزانا الله وإياكِ كل خير








التوقيع

قال محمد بن سعيد المروزي : إذا طلبت الله بالصدق ؛ آتاك الله تعالي مرآة بيدك تبصر كل شئ من عجائب الدنيا والآخرة



وقال أبو سليمان "من كان الصدق وسيلته ؛ كان الرضا من الله جائزته


فالصادق حبيب الله

الصدق في كل شئ وليس القول واللسان فقط
***

اللهم اجعلني من أحب إمائك إليك
    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحلقة, الخامسة, إنـه يحبــــك


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف تتعامل مع الله ( الجزء الثاني ) للداعية مشاري الخراز(تم بفضل الله) قلب جديد مرئيات وصوتيات أحلى حياة 23 07-17-2012 06:58 PM
حلقات برنامج النبأ العظيم للشيخ عائض القرنى - متجدد بإذن الله(تم بفضل الله) قلب جديد مرئيات وصوتيات أحلى حياة 31 09-13-2011 11:34 PM
::الشوق إلى قيام رمضان :: الحلقة الخامسة عشرة من دورة المشتاقين إلى رمضان:: يانفس توبي أحلى رمضان في حياتي 4 07-16-2011 03:16 AM
::الشوق للأمان من النار:: الحلقة الخامسة من دورة المشتاقين إلى رمضان :: يانفس توبي أحلى رمضان في حياتي 3 07-08-2011 02:06 AM


الساعة الآن 06:31 AM

Powered by vBulletin® Version.Copyright ©2000 - 2009, Jelsoft Enterprises Ltd